الأحد، 1 مارس، 2015

برنامج التواصل الاجتماعي



برنامج التواصل الاجتماعي 
 

المحتوى :

1-  التعريف بالبرنامج
2-  أهدف البرنامج
3-  آلية التنفيذ
4-    تقييم البرنامج

 التعريف بالبرنامج 

هو برنامج يهدف إلى تنمية العلاقات الاجتماعية بين المجتمع المدرسي معلمين بعضهم البعض والمعلمين والطلاب من خلال مشاركة الأخرين في أفراحهم وأتراحهم بكافة السبل الممكنة والمقبولة اجتماعيا   .


 هدف البرنامج:


1-  تنمية العلاقات الاجتماعية بين المعلمين بعضهم البعض بالمدرسة.
2-  تنمية العلاقات الاجتماعية بين المعلمين وطلابهم بالمدرسة.
3-  رفع الروح المعنوية للعاملين بالمؤسسة ( المدرسة )
4-  تنمية مشاعر الحب والوفاء بين العاملين بالمدرسة .
5-  تنمية العلاقة بين المعلمين والطلاب.
6-  خلق جو اسري بين العاملين بعضهم البعض وبينهم وبين طلابهم

 معايير دخول لبرنامج:

1-  أن يكون أعضائه من مدرسي المدرسة فقط سواء معلمين أو اداريين.
2-  أن يكون الطالب مسجل بالمدرسة.
 

آلية التنفيذ:
1-  تشكل لجنة من- مدير المدرسة - النائب الاداري -النائب الاكاديمي – الاخصائيين الاجتماعيين والاخصائي النفسي .
2-  يتم ابلاغ أي من أعضاء اللجنة بالموضوع ( أفراح – أحزان لا قدر الله – مواليد جدد وغيرها ....)
3-  يقوم فريق اللجنة باتخاذ كافة السبل لنشر الموضوعات مستخدمين كافة الامكانات على سبيل المثال ( مجموعات الواتس أب – الاوتلوك – الايميل – الاعلانات الملصقة وغيرها مما هو متاح )
4-  بعض الحالات التي تحتاج الي تشكيل لجنة للقيام بواجب معين يكلف النائب الإداري اشخاص بعينهم للقيام بالدور.

التقييم وقياس الأثر:

يقاس الأثر من خلال كم التعليقات ومن خلال رضاء الشخص عن التفاعل مع موضوعه.

أخصائي اجتماعي         أخصائي اجتماعي             أخصائي نفسي         
   السيد اسماعيل             يحيى خلف                          عيد حسني    

 نائب المدير للشؤون الإدارية والطلاب


                                                               

سياسة تعزيز السلوك الايجابي








سياسة تعزيز السلوك الايجابي
للعام الدراسي 2014-2015



تعريف التعزيز :
 الاجراء الذي يحدث للسلوك ويؤدي إلى إلى توابع إيجابية أو إلى إزالة توابع سلبية مما يترتب عليه زيادة احتمال ذلك السلوك في المستقبل في المواقف المماثلة.
مفهوم التعزيز للسلوك الإيجابي:
مجموعة من الاجراءات التي تقدم من خلال المدرسة للعمل على تعزيز السلوك المقبول اجتماعياً والحد من السلوكيات الغير مرغوب فيها داخل المجتمع المدرسي والتي تمس الطالب واسرته ومجتمعه.
فعند قيام الطالب بسلوك جيد ونرى أن تعزيزه سيجعل من ذلك السلوك صفة لازمة للطالب في المستقبل ينبغى إثابته فورًا فذلك يشعر الطالب بالفخر والرضا النفسي عما قام به . وعلى سبيل المثال أن نثني على الطالب أمام الآخرين لقيامه بمساعدة أحد زملائه أو تقديم هدية لتفوقه تعزز تكرار هذا السلوك وأفضل توقيت لذلك يكون بعد حدوث السلوك .
معايير التعزيز :
1.   إن يتسم الطالب بأخلاق حميدة
2.   أن يلتزم الطالب بالسياسة السلوكية ويتحسن مستوى سلوكه .
3.   أن يقوم الطالب بحل الواجبات .
4.   أن يرتفع مستوى الطالب أكاديمياً .
5.   الحضور المبكر للمدرسة .
6.   الالتزام في الصلاة
7.   الالتزام في الطابور الصباحي


أشكال التعزيز

ü     المعززات الغذائية  : كتقديم وجبه أو حضور غداء .
ü     المعززات المادية : كإعطاء الطالب هدية عبارة عن لعبة أو حلوى
ü     المعززات الرمزية  أو معنوية :كالابتسامة ، وإيماءات الوجه ، الملصقات المحفزة ( كالنجوم)- تعزيز لفظي بكلمات المدح والثناء
ü     المعززات النشاطية : كغرفة الأنشطة او ممارسة رياضة مفضلة.
ü     المعززات الاجتماعية  : رسالة شكر للأسرة أو احضار ولي الأمر تكريم الطالب .
ü     تعزيز معنوي : بشهادات الشكر والتقدير وغيرها .

العوالم التي تؤثر في فعالية التعزيز :-
*    فورية التعزيز
*    ثبات التعزيز
*    كمية التعزيز
*    مستوى الحرمان / الاشباع
*    درجة صعوبة السلوك
*    التنويع

الهدف من التعزيز:
1.   التحكم في سلوك الطالب
2.   توفير مجتمع مدرس ايجابي
3.   يناء علاقة مع الاباء والمجتمع
4.   المحافظة على التراث والثقافة من خلال السلوك الايجابي.

جداول التعزيز :-
1.   التعزيز المتواصل
2.   التعزيز المتقطع
3.   التعزيز بالنسبة الثابتة
4.   التعزيز بالنسبة المتغيرة
5.   التعزيز بالفترة الزمنية الثابتة
6.   التعزيز بالفترة الزمنية المتغيرة



الاخصائي الاجتماعي :  أ/ السيد اسماعيل 
                                                                                                                                                                      نائب المدير للشؤون الإدارية وشؤون الطلاب